فريستايل: فريد يعود.. لعباد كانوا في تركينة.. ولاو رهينة في تركينة