شخصيات وطنية، وزراء، نواب، وأحزاب يمضون على عريضة الاستفتاء

شخصيات وطنية، وزراء، نواب، وأحزاب يمضون على عريضة الاستفتاء

شخصيات وطنية، وزراء، نواب، وأحزاب يمضون على عريضة الاستفتاء
أطلق عدد من القوى الحية في تونس، متكونة من شخصيات وطنية وسياسيين ونواب ومحامين وأطباء وفنانين ورياضيين، ممن يؤمنون بالديمقراطية ويرفضون التعديلات في القانون الانتخابي، عريضة وطنية تقدموا بها لرئاسة الجمهورية. 

ومن الشخصيات الموقعة على العريضة،  أحمد نجيب الشابي و ناجي جلول و رضا بالحاج و سعيد العايدي و محمود بن رمضان و من النواب فاضل بن عمران و سفيان طوبال و أنس الحطاب و عبدالعزيز القطي و حزب آفاق تونس و حركة الشعب و الحزب الاشتراكي و حزب الأمل و رؤساء بلديات المرسى و قرطاج و قفصة و محامون و أطباء و محامون و فنانون مثل لطفي بوشناق و منى نور الدين و خالد بوزيد و غيرهم.

وأكد الموقعون على العريضة بتاريخ، 11 جويلية 2019، 48 شخصية وطنية، 42 نائبا في البرلمان، 16 حزبا، 12 رئيس بلدية، 23 جمعية، 2 منظمات وطنية، 9 خبراء محاسبين، 78 محاميا، 64 طبيبا، و35 من الفنانين، إلى جانب 15 رياضيا، حيث أكد جميعهم أن القانون الانتخابي أو قانون الإقصاء ''فُصّل على المقاس لإقصاء منافسين سياسيين يحضون بشعبيّة كبيرة أثبتتها كلّ استطلاعات الرأي''.