إطلالات تكشف عن تغيّر ذوق النجمات في تنسيق أزيائهن عبر السنين (صور)

إطلالات تكشف عن تغيّر ذوق النجمات في تنسيق أزيائهن عبر السنين (صور)
  • الاثنين، 15 جانفي 2018 - 11:35
  • مشاهير
  • وكالات

تتغير إطلالات النجمات تغيرًا كبيرًا عبر السنين، نتيجة عن أذواقهن، وتأثرهن بالخبرات الجديدة التي يكتسبنها بمرور السنين، والتي تغيّر بشكل تام من أفكارهن في تنسيق أزيائهن.

فيكتوريا بيكهام :

كانت تحرص في عام 2013 على ارتداء الماركات العالمية، رافعة شعار الجودة العالية، قبل أن تتجه إلى ارتداء أزياء من تصميمها في عام 2017، مع الاعتماد كثيرا على الملابس الواسعة، وتنسيقها معا بشكل مثالي، من خلال السراويل واسعة الأرجل، أو سترات واسعة، وبألوان مبهجة متداخلة.

سيلين ديون:

اعتمدت المطربة الكندية سيلين ديون منذ عام 1995 الإطلالات الكلاسيكية، التي حافظت عليها لسنوات طويلة، ثم اتجهت إلى التنوع في عام 2017، بفضل مصمم الأزياء لو روش، الذي قدمها بشكل جديد ومختلف كليا، وجعلها واحدة من أيقونات الموضة العالمية.

-كيم كارداشيان:

عندما اقتحمت نجمة تليفزيون الواقع الأمريكية كيم كارداشيان عالم الأضواء اختارت إطلالة ترمز لشخصيتها الخاصة، وخاصة الألوان المشرقة، ولكنها ونتيجة لخبراتها المتراكمة بدأت في 2017 الاتجاه إلى الألوان المحايدة، إلى جانب الألوان المعدنية أيضا.

-بيونسيه:

في عام 2000 كانت المغنية الأمريكية بيونسيه تفضل طلة الفتيات، التي لا تخلو من الأنوثة، قبل أن تتجه مؤخرا إلى الإطلالات فائقة الأنوثة.

-ليدي غاغا:

كانت المغنية الأمريكية ليدي غاغا تفضل الأزياء المعقدة والمركبة، التي تكاد تشكل لوحة متحركة، ثم حدث تغير كبير في أزيائها، وبدأت اعتماد الصيحات الأقل تعقيدا، كما بدت أكثر بساطة وطبيعية في اختياراتها.

-ميغان ماركل:

تخلت الممثلة الأمريكية ميغان ماركل عن الجرأة التي كانت تظهر بها في إطلالاتها بالحفلات أو على السجادة الحمراء في عام 2012، لتظهر بشكل مختلف كليا هذا العام، لتتجه إلى الأزياء الأكثر تحفظا، بعد خطوبتها من الأمير هاري.