يوم راحة إضافي في الأسبوع يُطوّر العمل !

يوم راحة إضافي في الأسبوع يُطوّر العمل !

كشفت دراسة حديثة أن العمل لساعات أقل يزيد في الانتاجية لدى الشركة والموظفين.

وأضافت الدراسة النيوزيلاندية أن الحصول على يوم راحة إضافي في الأسبوع، يؤثر بشكل إيجابي على كيفية العمل، ويجعل الشخص أكثر إنتاجية طيلة أيام الأسبوع، وفق ما ذكرته شبكة "دويتشه فيله".

وقالت الدراسة إن شركة نيوزيلندية منحت موظفيها الذين يبلع عددهم 240 على مدى ثمانية أسابيع، ثلاثة أيام عطل والعمل كل أسبوع أربعة أيام فقط بدلا من خمسة أيام، وطلبت الشركة من الموظفين الالتزام بشروط العمل المعتادة.

وحققت الشركة نجاحا واضحا للغاية، فقد أكد 78 في المائة من الموظفين، الذين شاركوا في الدراسة أن بمقدرتهم تحقيق التوازن بين عملهم وحياتهم الخاصة.

واشتغل الموظفون 30 ساعة أسبوعيا، عوضاً عن 37.5 المعتادة، وهو ما يعني أن آخر أيام العمل كان هو الخميس في كل أسبوع، وتابع أنه رغم نقص عدد ساعات العمل بيد أن ذلك لم يحدث فارقا بل العكس هو الذي وقع تماما، فقد ارتفعت الإنتاجية بشكل كبير، فضلا عن تأثير ذلك الإيجابي على العمل بين الموظفين وسط الشركة.

ذات صلة