نصائح لاستعادة الطاقة بعد الإصابة بالأنفلونزا

نصائح لاستعادة الطاقة بعد الإصابة بالأنفلونزا
  • الأحد، 25 فيفري 2018 - 15:06
  • صحّة
  • وكالات

يستنزف فيروس الأنفلونزا كمية كبيرة من طاقة الجسم ولهذا السبب يشعر المصاب بالتعب المستمر حتى بعد العلاج منه.

و يجب على الفرد بعد الإصابة بالأنفلونزا أو نزلة البرد أخذ الوقت الكافي لإعادة بناء دفاعات الجسم المناعية وخاصة الوصفة لكي يستعيد طاقته بسرعة كبيرة والمتمثلة أساسا في الفيتامين C.

ويعتبر هذا الفيتامين مهمٌّ جدًّا في منع التهابات الانف والأذن والحنجرة، مثل الزنك تمامًا والذي يحمي ضد نزلات البرد.

ويوجد فيتامين 'سي' بشكل مركّز في جميع الحمضيات وبعض أنواع الفواكه الأخرى وموجود كذلك في العديد من الخضروات، فهو يساعد على استعادة العافية والطاقة بعد الإصابة بالتهابات، وخصوصًا في حالات الأنفلونزا الشديدة أو نزلة البرد القوية.

ولتعزيز عمل الفيتامين في تحفيز نظام المناعة وتقويته و يفضل الجمع بينه وبين الفيتامين ب'.

وإذا كان الفرد المصاب في فترة النقاهة عليه تناول طعام خفيف من البروتينات، مثل اللحم والسمك والفيتامينات لكي لا يتعب الجسم كثيرًا.

وخلال فترة التعافي من الممكن تناول العسل أو حبوب الطلع، فهما غنيان غناها بالفيتامينات والأحماض الأمينية ويساعد على تقوية نظام المناعة الذي أنهكته الإنفلونزا.

ذات صلة