المشروبات الساخنة في كؤوس بلاستيكية سموم خطيرة وقاتلة

المشروبات الساخنة في كؤوس بلاستيكية سموم خطيرة وقاتلة
  • الأربعاء، 7 نوفمبر 2018 - 19:11
  • صحّة
  • وكالات

يستخدم الكثيرون، الكؤوس البلاستيكية الصغيرة، لتناول الشاي أو القهوة أو غيرها من المشروبات الساخنة أو الباردة، كما يلجأ عشاق هذه المشروبات إلى استخدام الملاعق والسكاكين والشوك البلاستيكية في تناول الأطعمة المختلفة السخونة.

ورغم التحذيرات الكثيرة والعديدة من خطورة هذه المواد البلاستيكية على الجسم والصحة وأضرارها والإصابة بالأمراض مثل مرض السرطان، يصر الكثيرون على الاستمرار في استخدامها .

ويتمثل السبب الرئيسي وراء مثل هذا التحذير في معرفة التركيبة الأساسية التي تصنع منها الكؤوس البلاستيكية، ألا وهي ''البيسفينول'' و''البولي بروبيلين''، وهما مادتان كيماويتان صناعيتان.

وعند استخدام هذه الكؤوس البلاستيكية في تناول السوائل الساخنة، فإن حرارة السوائل تعمل على تسخين الكؤوس البلاستيكية، وبالتالي المواد الداخلة في تصنيعها، وهو ما يعمل على تلبك المعدة بعد تناول تلك السوائل، كالشاي والقهوة.

كما يساعد التفاعل بين المواد الكيماوية والمواد السائلة الساخنة في زيادة السمنة ويؤثر سلبا في البلوغ، كما أنه يقود إلى الإصابة بأمراض السرطان، من بين أمراض عديدة أخرى، منها نقص المناعة.

هذا وأظهرت نتائج اختبارات أجريت على أشخاص تناولوا مشروبات ساخنة بواسطة كؤوس البلاستيك أن 95 في المئة منهم احتوى بولهم على معدلات مرتفعة من مادة البيسفينول الكيماوية.