التدخين والكحول يدمران شرايين المراهقين

التدخين والكحول يدمران شرايين المراهقين
  • الأربعاء، 29 اوت 2018 - 09:59
  • صحّة
  • وكالات

حذّرت دراسة بريطانية حديثة، أجراها باحثون بكلية لندن الجامعية في بريطانيا، من أن التدخين وشرب الكحول يدمران الشرايين والأوعية الدموية، ما ينذر بمشاكل في القلب في وقت لاحق من الحياة، مثل الأزمات القلبية والسكتة الدماغية.

وقام الباحثون، بتحليل بيانات من 1266 من المراهقين على مدى خمس سنوات بين عامي 2004 و2008 في بريطانيا.

وقدم المشاركون تفاصيل عن عادات التدخين وشراب الكحول في سن 13 و15 و17 عامًا، وتم فحص الشرايين باستخدام جهاز يقيس السرعة التي تنتشر بها نبضات الشرايين من خلال الدورة الدموية.

ووجد الباحثون أن شرب الكحول والتدخين في مرحلة المراهقة، حتى بمستويات منخفضة للغاية، يرتبط بتصلب الشرايين وتدميرها، مقارنة بالمراهقين الذين لا يتبعون هاتين العادتين.

وقال البروفيسور جون دينفيلد، قائد فريق البحث: ''دراستنا أثبتت أيضًا أنه إذا توقف المراهقين عن التدخين وشرب الكحول خلال فترة المراهقة، تعود الشرايين إلى طبيعتها، ما يشير إلى أن هناك فرص للحفاظ على صحة الشرايين في سن مبكرة''.

وأضاف: ''النتائج كشفت أن إصابة الأوعية الدموية بأضرار بالغة تحدث في وقت مبكر جدًا من الحياة نتيجة للتدخين وشرب الكحول، ما ينذر بإصابتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية في وقت لاحق من الحياة''.