نصائح تٌساعد الطفل على تناول الخضار

نصائح تٌساعد الطفل على تناول الخضار

يفضل الأطفال عادة تناول الحلويات والأطعمة الدسمة ذات النكهة المميزة والشهية، رافضين تناول الخضار والتي تعتبر من العناصر الغذائية المهمة لنموه.

كما تمثل الخضار المكونات الغذائية المفيدة للطفل ولكنه لا يحبها، فتحاول الأمهات بكل الطرق اقناع صغيرها بتناول الخضار لما تحتويه من فوائد ومنافع.

تقديم الخضار بطريقة مبتكرة

من الطرق التي يمكن أن تساعد الأم على تشجيع طفلها على تناول الخضار هي الطريقة التي تقدمين بها الخضار إليه، ويجب عليها أن تكون أكثر ابتكاراً في هذا الشأن فتقوم بتحضير الخضار بطريقة ملفتة تجذبه إليها، كأن تقدمها إليه ببعض التصاميم الملفتة كوجوه حيوانات أو شخصيات محببة إلى قلبه أو غيرها من الصور التي تجذبه.

مزج الخضار مع الأصناف الاخرى التي يحبها الطفل

كما أن مزج الخضار مع بعض الأصناف الأخرى التي يحبها الطفل تعتبر من الطرق التي يمكنك إتباعها لتشجيع الطفل على تناول الخضار التي تقدمينها له، وفي هذا الإطار، احرصي على تحضير أطباقه المفضلة مع بعض الخضار المفيدة له، حينها سيتناولها إلى جانب الأطعمة المفضلة لديه، ولن تواجهي أي مشكلة في هذا الصدد.

تقديم الخضار بطريقة مطحونة ومنكهة

و يمكن تقديم الخضار للطفل بطريقة مطحونة ومنكهة بإحدى النكهات التي يحبها، كتحضير الخضار بأسلوب يسهل على الطفل تناوله من دون أن يدرك أنه يتناول الخضار التي لا يحبها. وهذه الطريقة تساعد على تحسين وجبات الطفل وجعلها أكثر صحية وإفادة له.

تقديم مكافأة للأطفال عند تناولهم الخضار

أما الطريقة الأخرى والتي تساعد على تشجيع الطفل على تناول الخضار فتتمثل في القيام بمكافأته على تناولها من خلال تقديم الحلوى له بعد الوجبة أو من خلال أخذه في رحلة أو نزهة خارج المنزل في حال أنهى طعامه كله، وتناول الخضار التي قدمتها له. وهذه من الأساليب المفيدة لبعض الوقت ولكن يمكنك اعتماد طرق أخرى إلى جانبها تشجيع الطفل على تناول الخضار.