محكمة فرنسية تمنع والدين من إطلاق هذا الإسم العربي على طفلهما

محكمة فرنسية تمنع والدين من إطلاق هذا الإسم العربي على طفلهما

منعت محكمة فرنسية زوجين من تسمية طفلها المولود حديثا بإسم عربي.

وقُدمت القضية في المحكمة خلال الصيف الماضي بعد تنبيه سلطات ضاحية تولوز بعد أن تمت تسمية الطفل بجهاد.

وقضت المحكمة بإزالة الاسم من شهادة ميلاده وذلك بسبب أثره السلبي على حياة الطفل، معتبرة أن هذا المصطلح ليس في مصلحة الطفل في فرنسا

ولا تعد هذه المرة الأولى التي تطلب فيها المحكمة تغيير اسم طفل، ففي عام 2016، في بلدة روبيه الشمالية، تمت عملية تغيير اسم صبي من جهاد إلى جاهيد.

أما في عام 2009، فلم يُسمح لوالدين بتسمية طفلهما نوتيلا في بلدة Valenciennes، كما قال قاض في بلدة Raismes لزوجين، إنهما لا يستطيعان تسمية ابنتهما فريز للأسباب نفسها المتعلقة بمصلحة الأطفال.

ذات صلة