كيف تحمي ابنك المراهق..نصائح ثمينة للأبوين

كيف تحمي ابنك المراهق..نصائح ثمينة للأبوين

تعتبر فترة المراهقة مرحلة مخيفة بالنسبة للابوين وخاصة الأم، لأنها تكون شديدة الخوف على ابنها خاصة وأن تصرفاته تشهد تغيرا واضحا وربما تتطور نحو الأسوء.

وعندما يشعر المراهق بنوع من قلة الثقة في نفسه، يتوجب على العائلة حمايته وتقديم النصائح له ورعايته لتعزيز تلك الثقة المفقودة عن طريق عدة وسائل قدمتها دينا هلالي المعالجة النفسية لتعزيز الثقة بالنفس للابن المراهق في سن المراهقة وتتمثل في:
توفير جميع الظروف والوسائل التي تجعل الابن المراهق راض عن شخصيته وتمده بثقة عالية تشعره بالأمان.
مساعدته على اكتشاف ذاته والتحمل معه اضطراباته النفسية مع منحه بعض الحرية كالاستمتاع ببعض الوقت خارج البيت وتركه يفعل ما يشاء... شريطة أن يعلم والدته بمكان ذهابه، والاتصال بها للاطمئنان.
تقبل نقد أو انتقادات الابن في سن المراهقة بصدر رحب طالما أنه لم يتجاوز الخطوط الحمراء، فهي طريقته كما يعتقد للدخول إلى عالم الكبار.
الاحتراس من التصرفات السلبية التي يعبر بها المراهق في سن المراهقة عن رأيه واعتراضاته لما يحدث له داخل البيت وتنعكس خارجه، مثل العنف والشجار .

ذات صلة