800 ألف حالة انتحار سنويا...العالم يحتفي باليوم العالمي لمكافحة الانتحار

يحتفي العالم اليوم الاثنين 10 سبتمبر 2018، باليوم العالمي لمكافحة الانتحار تحت شعار ''العمل معا لمنع الانتحار''.

ويتمثل الهدف من اليوم العالمي لمنع الانتحار الموافق 10 سبتمبر من كل سنة، هو تعزيز الالتزام والعمل في شتى أرجاء العالم من أجل منع حالات الانتحار، حيث أظهرت التقارير أنه في السنوات الـ 45 الماضية، ارتفعت معدلات الانتحار بنسبة 60 % في جميع أنحاء العالم.

ووفقا لتقرير منظمة الصحة العالمية لسنة 2015، فإن تونس تحل المرتبة السابعة عربيا من حيث حالات الانتحار، وذلك بنسبة تقدر بـ 2.4 بالمائة.

وتشير إحصاءات المنظمة كذلك إلى تسجيل أكثر من 800 ألف حالة انتحار سنويا، ففي كل 40 ثانية هناك شخص ينتحر في مكان ما من هذا العالم، وفي كل عام هنالك مئات الآلاف من الأشخاص يموتون منتحرين في العالم، وفي كل عام يموت 873 ألف إنسان بعمليات انتحار مختلفة، وبلغت معدلات انتحار الأطفال 16 طفلا لكل 100 ألف طفل.

ورغم تعدد الأسباب المؤدية لظاهرة الانتحار إلا أن الدول الأعضاء فى منظمة الصحة العالمية قد التزمت بخطة عمل المنظمة للصحة النفسية (2013-2020) بالعمل من أجل تحقيق الهدف العالمي المتعلق بخفض معدل الانتحار في البلدان بنسبة 10 بالمئة بحلول عام 2020.