مهرجان ﺍﻟﺮﻳﺤﺎﻥ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ بعين دراهم: ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﻣﺘﻨﻮّﻉ ﻟﻤﺨﺘﻠﻒ ﺍﻟﻔﺌﺎﺕ ﺍﻟﻌﻤﺮﻳﺔ

تنطلق الدورة 29 لمهرجان الريحان الوطني بعين دراهم، المبرمجة من 15 إلى 20 أوت الحالي، تحت إشراف جمعية أشبال خمير، التي تنظم هذا المهرجان للسنة الخامسة على التوالي برئاسة الشاب أشرف دبوسي.

وتستهل أولى سهرات المهرجان بالموسيقى التونسية، مع عرض لفرقة الوطن العربي للموسيقى بقيادة المايسترو عبد الرحمان العيّادي، ويؤثثه كل من الفنان عدنان الشواشي والفنانة آمال الغربي.
ويعيش أطفال عين دراهم يوم 1 أوت عرضا تنشيطيا يؤمنه 'عمّي رضوان'، بالإضافة للفن الرابع الذي سيكون متواجدا من خلال عرض مسرحية 'سلفي' لإكرام عزوز يوم 17 أوت الجاري.


وتقدم مجموعة 'بابا سنيشو' للمسرح المتجوّل بجندوبة بقيادة الفنان محمود النهدي، يوم 18 أوت، عرضا تنشيطيا ومسرحيا للأطفال، وتتواصل العروض المسرحية إلى يوم 19 أوت الجاري مع عرض 'اولاد البلاد' وهو عمل ذو طابع شبابي، على أن يسدل الستار على فعاليات الدورة مع سهرة الفن الشعبي بعرض للفنانة 'زازا' يوم 20 أوت الجاري.


وستقيم الجمعية المشرفة على تنظيم هذا المهرجان، من 7 الى 14 أوت الجاري مدينة تنشيطية وترفيهية خاصة بألعاب الاطفال وذلك بفضاء مدرسة شارع بورقيبة.


وثمن مدير المهرجان أشرف دبوسي، الدعم الاستثنائي الذي حظي به المهرجان من قبل المجلس الجهوي بجندوبة والمندوبية الجهوية للشؤون الثقافية وبلدية المكان، على أمل أن ترفّع هذه الاخيرة في المنحة المخصصة للمهرجان في الدورات القادمة ويقع التفكير في بعث مسرح هواء طلق ضمن مشاريعها المستقبلية، باعتبار أن الفضاء الحالي لاحتضان المهرجان هو مدرسة شارع الحبيب بورقيبة.

وقال أشرف الدبوسي ' إن المهرجان يعدّ متنفسا ثقافيا مهمّا خاصة وأنه لا تتوفّر بالمنطقة، رغم طابعها السياحي، دار للثقافة في انتظار أن يتحوّل مشروع إعادة بنائها إلى واقع ملموس'.