نور الديّن البحيري يدعو محافظ البنك المركزي إلى تفسير سبب استمرار انهيار الدينار

دعا رئيس كتلة حركة النهضة بمجلس نواب الشعب نور الدين البحيري، يوم أمس الاثنين 6 أوت 2018 محافظ البنك المركزي مروان العباسي، إلى تفسير سبب تراجع الاحتياطي من العملة الصعبة واستمرار انهيار الدينار للشعب التونسيّ،ّ وذلك رغم التطور الهام جدا لمداخيل السياحة والصادرات الفلاحية وخاصة زيت الزيتون والتمور من العملة الصعبة.

ويـقدّر مخزون تونس من العملة الصعبة في الفتـرة الحالية، بحسب بيانات البنك المركزي، بـ10812 مليار وهو ما يعادل 70 يوم توريد، مقابل 11789 مليار أي ما يعادل 92 يوم توريد خلال نفس الفترة من العام الفارط.

وكانت الحكومة قد أكّدت في وقت سابق أنّ الصادرات قد ارتفعت بالأسعار القارة (الدولار والأورو) بحوالي 8 بالمائة خلال الثلاثي الفارط مقابل نفس الفترة من السنة الماضية، كما شهدت السياحة تسجيل أرقام قياسية بالمقارنة مع المواسم الأخيرة، وهو الأمر الذي يبعث عن التساؤل عن سبب تراجع مخزون من تونس من العملة الصعبة رغم المداخيل غير المسبوقة منذ 2011 التي أعلنت عنها الحكومة.