مستشفى الحبيب ثامر يروي روايته عقب إدعاءات بتعرض مسن لاعتداء من طرف ممرّض

قال المكلف بالشؤون القانونية بمستشفى الحبيب ثامر، عادل بن حسين، اليوم الجمعة 17 أوت 2018، إن نتائج التحقيق في مقطع فيديو نشر مؤخرا على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" ويظهر مسنا يروي تفاصيل عن تعرضه الى العنف المادي واللفظي من قبل ممرض في مستشفى الحبيب ثامر بالعاصمة خلصت الى، أن واقعة الاعتداء لم تحصل.

وأوضح بن حسين، أنه على خلفية إذن ادارة المستشفى بفتح تحقيق اداري لإثبات واقعة العنف من عدمها واتخاذ الاجراءات اللازمة في الغرض، تبين أن المريض المسن مقيم بالمستشفى منذ يوم 3 أوت 2018 حيث يتلقى العلاج لاصابته بمرض مزمن، لافتا، الى أن علاجه بتطلب عناية دائمة على مدار الساعة يوميا.

وذكر أن صورة الحادثة تتمثل في أن المريض المذكور كان يتلقى علاجه بصفة عادية وذلك منذ اقامته بقسم الطب الباطني بمستشفى الحبيب ثامر الى حين تعرضه يوم 13 أوت الجاري حوالي الساعة منتصف الليل إلى نزيف، "ما فرض على ممرض بالقسم التدخل لمحاولة اسعافه، لكن المريض المسن رفض بشدة تلقي العلاج".

وتابع المسؤول، "أن الممرض قد قام بدفع هذا المسن لمحاولة اجباره على تلقي العلاج مخافة من تعكر حالة الصحية ووقف نزيف ظهر اثر نزعه الإبرة المنغرزة بيده"، مؤكدا، أن الممرض انسحب عندما تمسك الشيخ الطاعن في السن برفض تلقي العلاج".

وقال، إن طبيبة بالقسم تدخلت وأقنعت المريض المقيم حاليا بوحدة أمراض الشيخوخة بقسم أمراض الطب الباطني بالمستشفى بتلقي العلاج ، مفيدا بأن لجنة ضمت كلا من ناظر المستشفى وناظر قسم الطب الباطني والمكلف القانوني للمستشفى بالتنسيق مع رئيسة القسم استمعت الى المسن والممرض.

وتوصلت اللجنة وفق المكلف بالشؤون القانونية إلى أن رفض المسن تلقي العلاج كان سببا في تعرضه للدفع من طرف الممرض المسؤول بدوره على ضمان تلقي المريض للعلاج "، مشيرا إلى أن المسن كان أصيب بالهلع والخوف لحظة مشاهدته للنزيف."

وأكد، على أن شهادة المسن أمام اللجنة شابها الاضطراب والتذبذب ذلك أنه يشير أحيانا الى تعرضه الى العنف ويتراجع عن روايته في أوقات أخرى ، معتبرا، أنه لايوجد أي مبرر في وقوع مثل هذا "الاعتداء المزعوم"، وفق رأيه، معلنا عن أنه سيتم نشر نتائج التحقيق قبل حلول يوم الثلاثاء المقبل الموافق لأول أيام عيد الاضحى المبارك".

وللاشارة فإنّ وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن كانت قد أعلنت اليوم عن قرار ادارة أحد مستشفيات العاصمة فتح تحقيق اداري لاثبات ملابسة حادثة تعرض مريض مسن للاعتداء من عدمها على خلفية تداول فيديو على موقع التواصل الاجتماعي يتضمن رواية لمسن حول تعرضه للاعتداء من طرف ممرض".