قابس: حملة لمقاومة الانتصاب الفوضوي

قامت اليوم الاربعاء 12 سبتمبر 2018، بلدية الحامة من ولاية قابس، بالتعاون مع الفرقة الجهوية للشرطة البلدية وبدعم من الوحدات الأمنية وفرقة الشرطة البيئية بحملة لمقاومة الانتصاب الفوضوي.

وقد مكّنت هذه الحملة من إزالة كل مظاهر الانتصاب الفوضوي من أمام المعتمدية والبلدية ومدرسة الدغباجي وبالشوارع الرئيسية والفرعية بوسط مدينة الحامة.
وقد قام أعوان البلدية بتنظيف مخلفات هذا الانتصاب ووجهت البلدية دعوة للمواطنين ولمكونات المجتمع المدني للمشاركة في تبييض سور مدرسة الدغباجي وتنظيف محيطها لتستقبل السنة الدراسية الجديدة في أبهى حلة.
وقد خلفت هذه الحملة حالة من الارتياح لدى العديد من متساكني الحامة الذين طالبوا في مناسبات عديدة بمعالجة ظاهرة الانتصاب الفوضوي التي تسّببت حسب رأيهم في تشويه صورة هذه المدينة السياحية.