غازي معلّى: هناك مخاوف من هروب ''دواعش'' تونسيين من سجن ليبي بسبب المعارك بالبلاد

قال الأستاذ غازي معلّى المطّلع عن قرب بالوضع الأمني والسياسي في ليبيا اليوم الخميس 6 سبتمبر 2018 إنّ السيناريو المخيف في هذه الفترة هو عودة الحرب بالبلاد بين مختلف الميليشيات المسلحة المنتشرة بالغرب والشرق.

وأوضح، خلال استضافته ببرنامج '' هات الصحيح'' أنّ المعارك الأخيرة بالعاصمة طرابلس نشبت بين كتيبة هيثم التاجروي التي تدّعي انتماءها لوزارة الدفاع وبين اللواء السابع القادم من مدينة ترهونة، مشيرا أنّ هذا اللواء سيطر على مناطق عدّة بطرابلس إثر المواجهات الأخيرة.

كما أضاف، في سياق متّصل، أنّ هناك جماعات مسلّحة أخرى على غرار كتيبة البنيان المرصوص التابعة لمدينة مصراطة لها أيضا مطامع في مدينة طرابلس.

وقال معلّى إنّ هناك مخاوف جدّية من وصول المعارك إلى السجن الموجود بالقرب من مطار معيتيقة والذي يأوي أكثر من 300 سجين من داعش بينهم مقاتلين تونسيين.

وحذّر من أن وصول المعارك لهذه المنطقة قد ينتج عنه فرار هؤلاء المساجين.