على غير العادة: كوريا الشمالية تنظم عرضا عسكريا دون إظهار صواريخها البالستية

نظمت كوريا الشمالية اليوم الأحد 9 سبتمبر 2018، عرضا عسكريا احتفالا بذكرى مرور سبعين سنة على تأسيس هذا البلد الشيوعي. ولم تظهر بيونغ يونغ خلال هذا الحدث صواريخ طويلة المدى وضواريخ بالستية، وذلك على غير عاداتها في التظاهرات السابقة.

وتابع الاحتفال أعداد ضخمة من المتفرجين في الوقت الذي مر فيه عشرات الآلاف من الجنود بخطوة عسكرية منتظمة وطوابير من الدبابات أمام منصة استعراض لتوجيه التحية للـزعيم الكوري الشمالي ''كيم جونج أون'' الذي يحكم البلاد بقبضة من حديد بعد وفاة والده.

ولم تُجرى اختبارات نووية بمناسبة هذا اليوم مثلما حدث في السنتين الأخيرتين.

وتستغل كوريا الشمالية بشكل دائم مناسباتها الوطنية لإظهار قدراتها العسكرية والأمنية وأحدث التطورات في تكنولوجيا الصواريخ.