جنيدي عبد الجواد: 'حكومة الشاهد لم تعد حكومة وحدة وطنية.. وعودة سمير الطيب للمسار مشروطة'

أفاد المنسق الوطني لحزب المسار الديمقراطي الاجتماعي جنيدي عبد الجواد، اليوم الثلاثاء 7 أوت 2018، بأن ''الحكومة الحالية فشلت في تحقيق الأهداف التي جاءت من أجلها، ولم تعد حكومة وحدة وطنية'.

وبيّن عبد الجواد، في تصريح لشمس أف أم، أن ''هناك خلاف داخل حزب المسار، مرجعه أن بعض القياديين متمسكين بحكومة الوحدة الوطنية في حين يرى آخرون أن هذه الحكومة لم تعد حكومة وحدة وطنية''، وفق تعبيره.

واعتبر منسق حزب المسار، أن ''التشكيك في قرار المجلس المركزي للحزب القاضي بالخروج من الحكومة، خاطئ''، موضحا ''أن الانضباط للقرار غير موجود لدى مجموعة قد تكون مسّتهم عدوى نداء تونس وفي وقت ما أرادوا الترشح مع النداء على غرار الحبيب الكزدغلي''.

وفي سياق آخر، أكد عبد الجواد، أن ''أمين عام الحزب سمير الطيب قرر في آخر إجتماع للمجلس المركزي تجميد مسؤوليته''، مضيفا أن ''الطيب يمكنه العودة للحزب إذا ماغادر الحكومة.''