جريمة قبلاط: الطفلة تعرضت للاغتصاب من قبل أكثر من 5 أشخاص لمدّة 3 أيام

قالت وزيرة المرأة والاسرة والطفولة وكبار السن، نزيهة العبيدي، اليوم الأربعاء 29 أوت 2018، إنّ الحالة النفسية للطفلة البالغة من العمر 15 عاما والتي كانت قد تعرضت للاغتصاب في معتمدية قبلاط من ولاية باجة ''سيئة جدّا''.


وأكّدت نزيهة العبيدي، في تصريح لإذاعة جوهرة، أنه تم تقديم الإحاطة الصحية والنفسية للطفلة ولوالدتها التي تعرضت إلى الاعتداء بالعنف الشديد واصفة حالة الأخيرة بالحرجة.

ولفتت الوزيرة إلى أنها اطلعت على تقرير الطب الشرعي الذي بيّن أنّ الطفلة تعرضت إلى الاغتصاب من قبل أكثر من 5 أشخاص لمدّة 3 أيام، مؤكّدة أنه تم إيقاف جميع المتهمين، مشدّدة على تطبيق القانون بكل صرامة ومحاسبة المعتدين في أقرب الآجال.

يشار إلى أنّ عائلة تقطن بمنطقة جبل الريحان التابعة لمعتمدية قبلاط، كانت قد تعرضت إلى اعتداء فظيع فجر السبت 25 أوت 2018.

و تقطن الجدة صحبة ابنتها و حفيدتها على سطح الجبل المذكور حيث فوجئن بمداهمة المنزل من قبل مجهولين قاموا بتعنيف الجدة و ابنتها و رشهما بالغاز المشل للحركة.

و عند استفاقة الجدة من إغمائها استنجدت بالأجوار و تم نقلها صحبة ابنتها الى إحدى متشفيات العاصمة و تم وضع البنت تحت العناية المركزة بسبب خطورة الإصابات التي تعرضت لها فيما تلقت الجدة الإسعافات اللازمة وهي تقبع الآن بمنزل أحد ابنائها بجهة الزهروني.

وتوفيت جدة الطفلة بعد ظهر أمس الثلاثاء، بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة جرّاء خطورة الإصابات التي لحقتها على مستوى أعلى الصدر والعين.

وأكّدت وزارة الداخلية، مساء أمس الثلاثاء، أنّ فرقة الأبحاث والتّفتيش بمنطقة الحرس الوطني بمجاز الباب تمكنت من القبض على 4 عناصر مشتبه في تورّطهم في القضيّة الجريمة الفظيعة.