أغنى رجال الصين يتخلى عن إمبراطورية ''علي بابا'' ويتفرغ للتدريس!

احتل اسم جاك ما، وسائل الإعلام العالمية من جديد، ولكن الخبر هذه المرة ليس له علاقة بالاقتصاد ولا بالتكنولوجيا حيث قرر الرجل التنحي عن منصبه كرئيس تنفيذي لإمبراطورية التجارة الإلكترونية ''علي بابا''، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.

وقالت الصحيفة إن جاك ما سيبقى عضوا في مجلس إدارة الشركة، لكنه سيركز على الأعمال الخيرية في مجال التعليم.

وتقدر قيمة الشركة حاليا بأكثر من 400 مليار دولار، وتقدم خدمات البيع عبر الإنترنت، وإنتاج الأفلام، والحوسبة السحابية الافتراضية.

وتبلغ الثروة الشخصية لجاك ما، الذي سيبلغ من العمر 54 عاما يوم الاثنين، 40 مليار دولار، ما يجعله ثالث أغنى شخص في الصين وفقاً لقائمة فوربس لأغنياء الصين عام 2017.

وقال جاك، ''يمكنني أن أقوم بشيء واحد وهو التقاعد في وقت أبكر، وقريبا، سأعود إلى التدريس، أعتقد أني سأنجح في هذا الأمر أكثر من كوني الرئيس التنفيذي لشركة علي بابا''.