تطور مؤشّرات القطاعي الصناعي خلال الـ 5 أشهر الأولى من 2018

سجّلت مؤشرات القطاع الصناعي في تونس خلال الخمسة اشهر الاولى من سنة 2018، تطوّرا مقارنة بنفس الفترة من سنة 2017.

وشهدت صادرات الصناعات المعملية ارتفاعا بنسبة 26.8 بالمائة لتبلغ حوالي 15.2 مليار دينار مقابل 12 مليار دينار خلال نفس الفترة من سنة 2017.

ووفق ما أفادت به وزارة الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة، يعود هذا التحسن الى انخفاض قيمة الدينار مقابل العملات الاجنبية وبالتحسن الذي شمل جميع القطاعات وخاصة الصناعات الغذائية باستثناء قطاع الصناعات الكيميائية.

كما ارتفع عدد المؤسسات الصناعية المعلن عن احداثها قانونيا بالشباك الموحد لوكالة النهوض بالصناعة والتجديد بـ 57.6 بالمائة لتبلغ 572 مؤسسة خلال الخمسة اشهر الأولى من سنة 2018.

وسجلت الاستثمارات المصرح بها في القطاع الصناعي الى جوان 2018 انخفاضا بنسبة 12.8 بالمائة لتبلغ 1.6 مليار دينار بسبب التراجع المسجل في قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بـ54.4 بالمائة وصناعة النسيج والملابس بـ24.4 بالمائة والصناعات الغذائية و23.6 بالمائة.

اما على مستوى الاستثمارات الاجنبية المباشرة المنجزة خلال الاربع اشهر الاولى من سنة 2018 في قطاع الصناعات المعملية، فقد عرفت تطورا ايجابيا لافتا بـ45.8 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2017 لتبلغ 253.8 مليون دينار اي حوالي ثلث الاستثمارات الاجنبية المباشرة خلال الاربع اشهر الاولى من سنة 2018.

وتطورت القيمة المضافة لقطاع الصناعات المعملية خلال الثلاثي الاول من سنة 2018 بـ2.4 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2017 اثر النمو الهام المسجل في قطاع الصناعات الغذائية بـ16.7 بالمائة نتيجة ارتفاع انتاج زيت الزيتون وقطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بـ5.3 بالمائة نتيجة للتطور الهام في الصادرات.