''الموروث الغذائي البحري من روسبينا إلى المنستير'' شعار الدورة 2 لمهرجان البحر

أكد فتحي بسباس مدير مهرجان البحر بالمنستيراليوم، الأحد 9 سبتمبر 2018، أن المدينة ستعيش يوم 15 سبتمبر الجاري، على ايقاع فعاليات الدورة الثانية لمهرجان البحر الذي ينّظمه المكتب الجهوي لجمعية الوفاء للمحافظة على التراث البورقيبي بالمنستير بالتعاون مع بلدية المنستير تحت عنوان "الموروث الغذائي البحري من روسبينا إلى المنستير"،

وتنتظم على هامش المهرجان في الفترة الصباحية بشاطئ القراعية تحيّة العلم ثم تنظيم حملة للنظافة بهذا الشاطئ بالتعاون مع وكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي وورشة ليوغا الضحك، ومسابقة في جمع النفايات البلاستكية بالشاطئ وبمياه البحر وبالتعاون مع الوكالة الوطنية لتثمين النفايات ومسابقة في بناء القصور الرملية بمشاركة أطفال عدد من نوادي الأطفال على أن يقع توزيع الجوائز على المتوجين في المسابقات .

ويفتتح المهرجان على الساعة الثالثة بعد الزوال بإحدى النزل بالمنستير باستعراض فلكلوري ثم تنطلق على الساعة الرابعة مساء ندوة علمية يتطرق خلالها الباحث الحبيب التومي إلى "الموروث الغذائي البحري عبر العصور" وممثل عن جمعية أزرقنا الكبير إلى "الثراء الإيكولوجي بخليج المنستير".

وينتظم برعاية جمعية مهرجان الشركاو مسابقة في الأكلات البحرية التراثية لمدينة المنستير وتعرض بدار الشباب عرضا مسرحيا ثم تقدم فرقة أولاد مزالي عرضا موسيقيا تتخلله قراءات شعرية على أن تختتم فعاليات المهرجان بتكريم المشاركين في هذه الدورة الثانية من مهرجان البحر بالمنستير.

ويستهدف هذا المهرجان ترسيخ عاداتنا وتقاليدنا التونسية والمساهمة في تثمين الموروث الغذائي البحري التونسي الضارب في القدم والتحسيس بأهمية الأكلة التراثية التونسية باعتبارها أكلة صحية، حسب ذات المصدر.