الفيلم التونسي ''دشرة'' يختتم ''أسبوع النقاد'' بمهرجان فينيسيا السينمائي

أستدل الستار يوم السبت 8 سبتمبر 2018، على فعاليات مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي في دورته الخامسة والسبعين، والذي أقيم بين 29 أوت و 8 سبتمبر الحالي، حيث شهد مشاركة عربية غير مسبوقة، بسبعة أفلام وعضوي لجان تحكيم.

وكانت السينما التونسية حاضرة، من خلال اختتام فيلم ''دشرة'' للمخرج التونسي عبد الحميد بوشناق، قسم "أسبوع النقاد" والذي سجل كذلك تنافس السوداني حجوج كوكا بفيلم "آ كاشا" والسوريان سعيد البطل وغيث أيوب بفيلم "لسّه عمّ تسجل".

ويُشرف على اختيار "أسبوع النقّاد" 5 أعضاء من الاتحاد، إلى جانب رئيسه، ويمنح جائزة "أفضل فيلم" بناء على اختيار الجمهور، وجائزة "أسد الأسبوع" لأفضل مُخرج واعد.

والهدف من هذه التظاهرة ضمن المهرجان هو إلقاء الضوء على الأعمال الأولى للمخرجين الشباب، وتعريف المُنتجين والعالم بإنتاجاتهم وأسمائهم. أوليفييه أساياس وعبد اللطيف كشيش وغيرهما شاركت أفلامهم في التظاهرة، التي تعرض أيضًا 10 أفلام إيطالية قصيرة حديثة الإنتاج لمخرجين شباب، قبل بداية كلّ عرض من العروض الرئيسية.