الشرطة الهولندية تطلق النار على لاجئ سوري بسبب كلب !

أطلقت الشرطة الهولندية النار على شاب سوري يبلغ من العمر 26 عاماً، بعد أن قالت إنه حاول الاعتداء عليهم وطعن أحد كلاب الشرطة التابعة لهم .

وحسب مصادر من شرطة مدينة ''شيدام ''التي تقع بالقرب من ''روتردام''، فإن جيران الشاب قد أبلغوها بأنه يقف على الشرفة حاملاً فأساً ويصيح "الله أكبر". وحين توجهت الشرطة لاعتقاله هاجم أفرادها وقام بطعن كلبهم قبل أن يطلقوا النار عليه.

وأصدر عمدة ''شيدام '' , ''كور لامرز'' بياناً قال فيه: ''إن المشتبه به لاجئ سوري يعيش مع والده في المدينة منذ العام الماضي.