الإتحاد الوطني الحر يستنكر خطاب الكراهية ضدّ داعمي تقرير لجنة الحريات

حـذّر الاتحاد الوطني الحر اليوم الأحد 12 أوت 2018 من ''حالة الاحتقان وانتشار خطابات الكراهية والعدوانية بين مناهضي تقرير لجنة الحريات والحقوق وداعميه'' والتي وصلت، بحسب الحزب، إلى حدّ الدعوة الى العنف والمقاومة المادية.

كما أكّد الحزب في بلاغ اصدره، تسجيله لحالات استعمال لدور العبادة للتهجم على داعمي التقرير، مطالبا بتحييدها عن هذا النقاش.

ودعا الـجهة الراعية لتقرير الحريات ''الى الحرص على تحييده عن كل التجاذبات السياسية ومحاولات استغلاله سياسيا''، مقترحا إطلاق حوار حضاري وفكري واسلامي حوله.

ودعا ايضا الى شرح وتبسيط التوصيات التي جاء بها التقرير حتى يصل الى عموم المواطنين دون تأثير أو مغالطة من أي طرف كان.

واعتبر، أنّ توصيات التقرير سيمرّ بالضرورة للنقاش ونيل الثقة من مجلس نواب الشعب وسيكون محل دراسة وحوار معمّق في تفاصيله .