وزير التربية: البنية التحتية للمؤسسات التربوية تمثل إشكالا

وزير التربية: البنية التحتية للمؤسسات التربوية تمثل إشكالا

قال وزير التربية حاتم بن سالم، إن ''البنية التحتية للمؤسسات التربوية تعد اليوم إشكالا يتم العمل على حله شيئا فشيئا بتخصيص الدولة لـ 62 مليون دينار وتعبئة قرابة 45 مليون دينار من التعاون الخارجي للصيانة والتوسعات، لكنها لا تشكل عائقا امام تحقيق هدف الجودة التربوية واتخاذ قرارات الاصلاح التي يمكن أن نرى نتائجها بعد بضع سنوات''.

وأضاف بن سالم بالحمامات على هامش افتتاح أعمال الندوة الوطنية حول التربية "سنة 2018 سنة التربية"، أن تحقيق أهداف التربية يكون بارجاع الجودة للتعليم وملاءمته مع متطلبات سوق الشغل وانخراط المنظومة التربوية فعلا في الثورة الرقمية الراهنة، مؤكدا حرص وزارة التربية على اعطاء الامكانات اللازمة للمربين والاساتذة والتلاميذ لدخول القرن الحادي والعشرين من بابه الكبير.

وأشار بن سالم إلى أن "المنظومة التربوية العمومية في حاجة الى التضامن التربوي والى دعم كبير على المستوى المادي وعلى مستوى المقاربة الاصلاحية ولا خيار لها الا الاتجاه نحو الجودة لتعود التربية والتعليم مصعدا اجتماعيا كما كانت من قبل''، حسب تعبيره.