وزارة الثقافة: رحيل حسن الدهماني خسارة كبيرة للثقافة التونسية

وزارة الثقافة: رحيل حسن الدهماني خسارة كبيرة للثقافة التونسية

وصفت وزارة الشؤون الثقافية ليلة أمس الخميس 30 أوت 2018 رحيل الفنان حسن الدهماني بالـفاجعة الكبرى والخسارة الكبيرة للثقافة التونسية.

كما اعتبرت، في نعي نشرته على صفحتها بالفايسبوك إثر وفاته، أنّ الفقيد '' كان غزير العطاء، يبحث عن التفرّد والمضامين الجديدة، كان خير سفير للأغنية التونسية وللطرب الأصيل''

وأضافت '' برهانه على الطربي والأغاني الهادفة والموسيقى الراقية كسقف لاختياراته وكطريق لمشواره وكبصمة لصوته.. ''.


وتوفي الفنان حسن الدهماني مساء أمس الخميس، إثر حادث مرور بمنطقة عين الديسة التابعة لولاية سليانة عندما كان في طريقه لاحياء حفل بمدينة كسرى من ولاية سليانة.


وتمثلت صورة الحادث في انقلاب السيارة التي كانت تقل حسن الدهماني صحبة مرافقيه (امرأة ورجل) في أحد المنعرجات شديدة الانحدار على بعد 17 كلم جنوب مدينة سليانة في منتصف الطريق بينها وبين مدينة مكثر.
وتوفي حسن الدهماني على عين المكان فيما تم نقل مرافقيه إلى المستشفى الجهوي بسليانة.