واشنطن تفشل في تمرير قرار يدين حركة حماس

واشنطن تفشل في تمرير قرار يدين حركة حماس

صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مساء اليوم الخميس 6 ديسمبر 2018، ضد مشروع قرار أمريكي يدين أنشطة حركة حماس الفلسطينية.

ولم يتخط مشروع القرار عتبة ثلثي الأصوات المطلوبة لاعتماده، حيث لم تدعمه سوى 87 دولة، فيما عارضته 57، وامتنعت 33 دولة عن التصويت.

واعتبرت صحف عبرية بينها "هآرتس" نتيجة التصويت "صفعة للإدارة الأمريكية وتل أبيب".

وكانت الجمعية العامة قد وافقت قبيل التصويت على ضرورة حصول مشروع قرار واشنطن على غالبية ثلثي أصوات الجمعية، لاعتماده، وحصل قرار الجمعية العامة على موافقة 75 صوتا مقابل اعتراض 72 دولة وامتناع 26 عن التصويت.

إثر ذلك طلبت مندوبة واشنطن الأممية، نيكي هيلي، الكلمة، وحذرت ممثلي الدول بالقول: "ستكون هنالك تداعيات لو قمت بالتصويت لصالح تقويض القرار".


الجدير بالذكر أنّ مشروع القرار الأمريكي يطالب بإدانة حركة "حماس"، وإطلاق الصواريخ من غزة، دون أن يتضمن أي مطالبة بوقف الاعتداءات والانتهاكات المتكررة التي يرتكبها الكيان الصهيوني بحق الفلسطينيين.