هيئة الحقيقة والكرامة تُحيل ملف ''جرائم ضد الإنسانية'' على القضاء

هيئة الحقيقة والكرامة تُحيل ملف ''جرائم ضد الإنسانية'' على القضاء

أحالت هيئة الحقيقة والكرامة اليوم الخميس 26 أفريل 2018، ملفا يتعلق بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وجرائم ضد الإنسانية على وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بنابل لإحالته على الدائرة القضائية المتخصصة.

وأعلنت الهيئة في بلاغ لها أن الملف موضوع الإحالة يتعلق "بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وجرائم ضد الإنسانية "على معنى الفصل الثامن (8) من قانون العدالة الانتقالية والمتمثلة أساسا في التعذيب الناجم عنه الموت والقتل العمد للضحية فيصل بركات الذي مات بتاريخ 8 أكتوبر 1991.

وأضافت الهيئة أن لائحة الاتهام التي قدمتها تضم 33 شخصا قاموا بالانتهاك، بينهم رئيس الجمهورية الأسبق بن علي وأربعة من مستشاريه ووزيران سابقان، وثلاثة قضاة وطبيبان اثنان، إضافة إلى مسؤولين أمنيين.

وكان أعضاء هيئة الحقيقة والكرامة قد توجهوا، أمس الأربعاء، إلى المحكمة الابتدائية بالكاف أين أحالوا سبعة (7) قائمين بالانتهاكات إلى وكيل الجمهورية بالمحكمة لإحالتهم للدائرة القضائية المتخصصة في قضية الضحية نبيل بركاتي الذي كان قتل بتاريخ 9 ماي 1987.

ومن بين المحالين على القضاء مجموعة من المسؤولين الأمنيين ووزير وطبيب.