نوفل عميرة: ''أزمة الصيدلية المركزية لا تكمن في التعيينات وإنما هي أزمة ماليّة''

نوفل عميرة: ''أزمة الصيدلية المركزية لا تكمن في التعيينات وإنما هي أزمة ماليّة''

أكد نائب رئيس النقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصّة، نوفل عميرة، لدى حضوره في برنامج ''هات الصحيح'' على قناة نسمة اليوم الإثنين 16 أفريل 2018، أن المشكلة الأساسية للصيدلية المركزية لا تكمن في التعيينات وإنما هي مشكلة ماليّة تتطلب إيجاد حلول، داعيا وزارة الصحّة إلى إعادة ضخّ دماء جديدة في القطاع.

وأشار إلى أن المدير الجديد للمؤسسة مطالب بإيجاد موارد مالية للنهوض بها، وفق تعبيره.

وأضاف عميرة، أن الأرقام تؤكد أن ديون الصيدلية المركزية تجاه مؤسسات الضمان الاجتماعي بلغت 400 مليون دينار، معتبرا أن اللجوء إلى إقتراض 100 مليون دينار لحل مشاكل الصيدلية المركزية يبقى حلا وقتيا خاصة أمام تراكم ديون المؤسسة لدى المؤسسات العمومية التي ستساهم في تكرر هذه الأزمة.

وأوضح ضيف ''هات الصحيح''، أنّ أزمة الصيدلية المركزية طفت على السطح منذ أواخر 2016، لافتا إلى أن هذه الأزمة تعود أساسا إلى الترفيع في أجور المتقاعدين على حساب صناديق الضمان الاجتماعي مما زاد في عجز هذه الأخيرة التي لم تعد قادرة على تسديد مستحقات الصيدلية المركزية المتخلّدة بذمّتها.

وأشار نوفل عميرة، إلى أن أزمة الصيدلية المركزية ألقت بضلالها على الشركة التونسية لصناعة الأدوية، التي تقلّصت مدّخراتها من الأدوية نظرا لعجزها عن إقتناء المواد الأساسية.