نبيهة كمون التليلي: '67 بالمائة من الأطفال لا يتمتعون بالإحاطة في محاضن ورياض الأطفال'

نبيهة كمون التليلي: '67 بالمائة من الأطفال لا يتمتعون بالإحاطة في محاضن ورياض الأطفال'

قالت رئيسة الغرفة الوطنية لرياض ومحاضن الأطفال لدى حضورها في برنامج 'صباح الخير تونس' على قناة نسمة اليوم الأربعاء 22 نوفمبر 2017، إن الدورة التكوينية المنتظمة بالشراكة مع اتحاد التربوين العرب تهدف إلى تكوين استشاريين في نظام الجودة الموجهة لرياض و محاضن الأطفال و اضطلاعهم بمهة مراقبة تلك الفضاءات بموافقة صاحبها ومنحها شهادة الجودة.

وأكدت كمون أن نسبة 33 بالمائة فقط من أطفال تونس يخضعون للإحاطة في محاضن الأطفال في مقابل وجود 67 بالمائة من الأطفال لا يتمتعون بالإحاطة، وهو ما يفسر حسب تقديرها غياب العدد الكافي من المحاضن ورياض الأطفال القادرة على استيعاب جميع الأطفال في مختلف جهات البلاد، معتبرة أن الدولة لا تستثمر في الطفولة المبكرة الملقاة على عاتق الخواص غير القادرين حسب رأيها على فتح رياض أطفال لارتفاع تكلفتها.

هذا ودعت ضيفة البرنامج الدولة إلى وضع يدها على القطاع و مساندة الخواص و خلق رياض أطفال جديدة تهتم بالأطفال و خاصة منهم أصحاب الحاجيات الخصوصية، مبينة أن الهدف من هذه الدورة التكوينية هو لفت انتباه الدولة إلى الطفولة المبكرة والنهوض بها والاستثمار فيها باعتبار أن الأجيال القادمة هي عماد الدولة.