"موراي" ينهي صيامه عن الانتصارات أمام "ديوكوفيتش" ويتوج باللقب

"موراي" ينهي صيامه عن الانتصارات أمام "ديوكوفيتش" ويتوج باللقب

وضع "أندى موراي" حدا لصيام طويل أمام "نوفاك ديوكوفيتش" عندما هزم اللاعب الصربي 6-4 و4-6 و6-3 في نهائي بطولة مونتريال للتنس للأساتذة يوم أمس الاحد.

وأنهى اللاعب البريطاني المصنف الثالث عالميا مسيرة من ثماني مباريات على مدار 25 شهرا لم يفز فيها على اللاعب الاول في العالم. ولم يتغلب "موراي" على "ديوكوفيتش" منذ نهائي ويمبلدون عام 2013 وأهدى "موراي" الانتصار لمدربته "أميلي موريسمو" التي وضعت مولودها وهو ذكر في وقت سابق من يوم أمس.

وقال "موراي": " لست واثقا من أنها كانت تشاهد المباراة لكن. أميلي هذا اللقب لك".

وتقدم "موراي" بواقع مركز واحد ليحتل المركز الثاني في التصنيف العالمي عقب انتزاعه لقبه الرابع هذا العام في دفعة قوية له قبل انطلاق بطولة أمريكا المفتوحة في نيويورك في نهاية الشهر الجاري. وتعرض "ديوكوفيتش" لرابع خسارة هذا العام والاولى في نهائي بطولات الاساتذة منذ خسارته أمام السويسري "روجر فيدرر" في "سينسناتي" في عام 2012

وتعانق اللاعبان عند الشبكة بعد نهاية المباراة التي استمرت ثلاث ساعات وتركتهما في حالة اعياء بسبب الاشواط الطويلة والحرارة في الملعب التي بلغت 40 درجة مئوية. وقال "ديوكوفيتش " يستحق "اندي" الفوز اليوم على هذه الارضية. اعتقد أن ما صنع الفارق هو ارساله وارسالي. لم أرسل بشكل جيد في أول مجموعة ونصف من اللقاء. وأضاف " الا أن هذا لا يقلل من أي شيء قام به ومن انتصاره. انه يستحق هذا الانتصار. لقد تقدم وسدد بعض الضربات الرائعة."