مهرجان فنون الفرجة ببوحجلة : إستياء من غياب مندوب الثقافة بالقيروان

مهرجان فنون الفرجة ببوحجلة :  إستياء من غياب مندوب الثقافة بالقيروان

عبرت هيئة مهرجان فنون الفرجة عن استيائها من غياب المندوب الجهوي للثقافة بالقيروان السيد طارق بوجلبان عن افتتاح الدورة الثالثة لمهرجان''فنون الفرجة'' المقام بدار الثقافة ببوحجلة، رغم توجيه الدعوة إليه في حين حضر مندوب الشؤون الثقافية بالكاف ضيفا ومشاركا في المهرجان.

واكد اعضاء هيئة المهرجان أن هذا الغياب يعبر عن عدم جدية المسؤولين عن الثقافة في القيروان في رعاية الثقافة خصوصا بالمناطق الداخلية التي يحتاج فيها الشباب الى دعم المشاريع الثقافية لحمايته من انزلاقات التطرف والهجرة غير الشرعية والمخدرات ، مشيرين إلى أن عددا من النشطاء في المجال الثقافي احتجوا قبل اسبوع امام مقر مندوبية الثقافية ضد غياب مشروع ثقافي جهوي.

هذا ويذكر أن المندوب الجهوي للثقافة بالقيروان طارق بوجلبان طالب في وقت سابق بنقلته لكونه أصيل صفاقس و يجد صعوبة كبيرة في التنقل بين ولاية صفاقس و القيروان ، و هو ما منعه من حضور حفل إفتتاح ''فنون و فرجة'' حيث إضطر لزيارة أسرته بصفاقس .

يذكر ان دار الثقافة ببوحجلة بالقيروان تنتظر منذ سنوات اشغال صيانة وتوسعة وقد صدر قرار باخلاء قاعة العروض لكن يتم استغلالها لكونها الفضاء الثقافي الوحيد بالجهة.