منوبة: عون الأمن المتهم بالإعتداء على فتاة يرد..فوجئت بتسديدها ضربة لي على مستوى الفم ..التفاصيل

منوبة: عون الأمن المتهم بالإعتداء على فتاة يرد..فوجئت بتسديدها ضربة لي على مستوى الفم ..التفاصيل

على خلفية ما تم تداوله في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي حول تعرض فتاة إلى التعنيف من قبل عون أمن في منوبة، أكد الناطق الرسمي بإسم النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بمنوبة سامي الصمادحي لموقع نسمة اليوم الثلاثاء 17 أكتوبر 2017، أن الواقعة جدت مساء يوم الخميس 12 أكتوبر الجاري وإنطلقت إثر خلاف حول أولوية المرور في الطريق.

وأضاف الصمادحي أنه م فتح تحقيق بحث حول ما جد من وقائع مؤكدا أن عون الأمن أفاد بأنه كان خارج أوقات العمل رفقة عائلته على متن سيارته، وعند حدوث الخلاف توجهت إليه الفتاة بعبارة نابية فنزل من سيارته ليتفاجئ بتسديدها ضربة رأسية له على مستوى الفم، وهو ما جعله يرد الفعل، كما قدم شهادة طبية من مستشفى عمومي تمنحه راحة لمدة 15 يوما.

وفي المقابل أكدت الفتاة سيرين الشارني أن عون الأمن هو من قام بتعنيفها صحبة شقيقتها مقدمتين بدورهما شهادتين طبيتين صادرتين عن مستشفى عمومي أيضا.

وبإطلاع النيابة العمومية على نتائج البحث أذنت بإحالة جميع الأطراف على أنظارها يوم الجمعة الماضي بحالة تقديم، ثم قررت لاحقا إحالتهم توا على المجلس الجناحي لمحكمة الناحية بمنوبة وقرر قاضي الناحية تأجيل النظر في القضية إلى غاية جلسة يوم 2 نوفمبر المقبل، علما وأنه تم إحالة الأطراف الثلاث من أجل تهم تتعلق بتبادل العنف والسب والقذف العلني.

ويذكر أن الفتاة سيرين الشارني قالت إن عون الأمن تعمّد لكمها والاعتداء على أختها مردّدّا “أنا بوليس ماعندك ماتعملي”وأنه قام بلكمها على عينها وكسر يدها وكسر أيدي أختها التي كانت برفقتها.