مصر: قوة كبيرة من الشرطة تقتاد سفيرا سابقا انتقد القضاء المصري الى مكان غير معلوم

مصر: قوة كبيرة من الشرطة تقتاد سفيرا سابقا انتقد القضاء المصري الى مكان غير معلوم

أعلن المحامي الحقوقي المصري خالد علي اليوم الخميس 23 أوت 2018، القبض على ضابط الصاعقة المصرية السابق، والسفير السابق، معصوم مرزوق، اليوم في منزله.

وقال المحامي علي، الذي سبق ترشحه للانتخابات الرئاسية في مصر، عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك" إن أسرة السفير أبلغته بالخبر، موضحا أنه تم اقتياده إلى مكان غير معلوم.

وأكد المحامي في منشوره: "أسرة السفير معصوم مرزوق أبلغتني الآن بقيام قوة كبيرة من الشرطة بمحاصرة منزله، والقبض عليه، واقتياده لمكان غير معلوم بالنسبة لهم".

وكان الضابط السابق في سلاح الصاعقة المصرية إبان حرب أكتوبر عام 1973 معصوم مرزوق، قد أثار قضية جزيرتي "تيران وصنافير"، موجها إهانة للقضاء المصري الذي حكم بعائديتهما للسعودية، حسب وسائل إعلام محلية.

وانتقد مرزوق بشدة القائمين على القضاء المصري وقال في منشور له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: "القاضي الذي لم يقر حكم (المحكمة) الإدارية العليا بشأن تيران وصنافير تم تعيينه رئيسا للمحكمة الدستورية، والقاضي الذي حكم بمصرية الجزر حرموه من حقه في رئاسة مجلس الدولة".