محمد علي اليعقوبي لـ'نسمة': الإصابة أبعدتني في وقت غير مناسب.. ومنتخبنا يملك جيلا مثاليا سيقودنا للمونديال

محمد علي اليعقوبي لـ'نسمة': الإصابة أبعدتني في وقت غير مناسب.. ومنتخبنا يملك جيلا مثاليا سيقودنا للمونديال

تعرض المدافع الدولي التونسي محمد علي اليعقوبي في بداية تجربته ضمن صيغة الإعارة لموسم واحد مع نادي الفتح السعودي إلى إصابة حرمته الانتظام في المباريات الماضية لفريقه.


غياب اليعقوبي في اللقاءات الأخيرة جعل بعض وسائل الإعلام السعودية تتحدث عن رحيل مرتقب للمدافع الأسبق للترجي الرياضي والنادي الإفريقي بداعي أن الإصابة ستعيق استمراره مع الفريق الذي يشرف على تدريبه التونسي فتحي جبال ويضم في صفوف لاعب نادي باب الجديد السابق عبد القادر الوسلاتي.

موقع قناة "نسمة" كان له اتصال مع اليعقوبي اليوم الخميس 5 أكتوبر 2017 نفى من خلاله لاعب الفتح السعودي أن يكون قد اقترب من مغادرة الفريق مشيرا إلى أنه مرتاح مع ناديه ولا صحة للأخبار المتداولة عن قطيعة مرتقبة.

اليعقوبي أشار أيضا إلى أنه بدأ في التعافي من الإصابة مضيفا أن تطور حالته الصحية جعله قريبا من العودة إلى أجواء المباريات حيث عاد لمداعبة الكرة وقد يكون جاهزا للقاء الفتح والقادسية ضمن الجولة السادسة من دوري المحترفين السعودي والذي سيلعب على أرضية ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جولي الرياضية.

ابن شبية القيروان شدد على أنه سيستعيد مكانه سريعا خصوصا أنه يطمح للعودة من جديد إلى صفوف المنتخب الوطني التونسي بعد أن حرمته الإصابة من التواجد في فترة مهمة من تصفيات كاس العالم روسيا 2018.

وفي سياق الحديث إلى مدافع الفتح السعودي سألناه عن حظوظ النسور في بلوغ المونديال فأشار إلى أن مهمة المنتخب في كوناكري لن تكون سهلة قبل أن يستطرد بالقول ليؤكد بأنه يثق بشدة في نجاح زملائه في العودة بنتيجة ايجابية من مواجهة غينيا تعبد الطريق نحو العالمية.

وختم محمد علي اليعقوبي حديثه إلينا متمنيا أن يهدي النسور الفرحة للجمهور التونسي الذي يأمل في العودة للعب كأس العالم خصوصا أن الجيل الحالي يملك كل مقومات إعادة البريق لكرة القدم التونسية.