محمد علي التومي: عديد الأطراف طلبت من المهدي جمعة البقاء في الحكومة ثم ''قلبوا الفيستة''

محمد علي التومي: عديد الأطراف طلبت من المهدي جمعة البقاء في الحكومة ثم ''قلبوا الفيستة''

قال محمد علي التومي القيادي في حزب البديل التونسي خلال حضوره اليوم الأربعاء 24 ماي 2017، في برنامج ''هات الصحيح'' إن الحزب لديه البدائل لحل المشاكل الاقتصادية في البلاد مضيفا أن الحزب لم يتحصل على التأشيرة لأنه طلب منهم أوراق جديدة لم يطلبوها منهم سابقا ومنها B3 .

وبخصوص تداول خبر يفيد بأن مهدي جمعة يريد القيام بانقلاب نفى التومي قطعيا ما تم ترويجه مؤكدا على وجود دستور وقوانين تحكم البلاد.
ومن جانب آخر أكد القيادي بحزب البديل التونسي على وجود عديد الأطراف التي طلبت من المهدي جمعة البقاء في الحكومة مع مساعدته إلا أنهم الآن" قلبو الفيستة" على حد تعبيره، مشيرا إلى أن جمعة قام بصدهم.
كما أشار إلى وجود أطراف اتصلت بالشادلي العياري محافظ البنك المركزي بغاية التأثير على جمعة الذي رفض بدوره وانضوى للقوانين مثلما صرح به محمد علي التومي.
وأفاد التومي بأن سامية عبو من الممكن أن تكون صديقته إنسانيا إلا أنه من المستحيل أن تكون صديقته سياسيا وذلك بسبب تصريحاتها بخصوص البترول.