محمد الناصر يلتقي برئيس غينيا الاستوائية

 محمد الناصر  يلتقي برئيس غينيا الاستوائية

أفاد مجلس نواب الشعب في بلاغ له اليوم الاربعاء 28 فيفري 2018 أن لقاء جمع رئيس البرلمان محمّد الناصر برئيس جمهورية غينيا الاستوائية تيودورو أوبيانغ نغيما مباسوغو تناول أهمية تعزيز الشراكة والتعاون بين مجلس نواب الشعب والبرلمان الغيني، وتنسيق المواقف بين البلدين في المحافل الإقليمية والدولية للدفاع عن القضايا الإنسانية العادلة وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

من جانبه أكّد الناصر على ضرورة دعم دور مجموعة الصداقة بين البرلمانين التونسي والغيني، وعلى أهمية تعزيز التعاون جنوب - جنوب بين دول القارة الإفريقية، بما يسهم في مزيد الإرتقاء بمكانة ودور الدول الافريقية في العالم، مبيّنا ضرورة دعم التعاون التونسي الغيني على مختلف الأصعدة.

من جانبه رئيس جمهورية غينيا الإستوائية، أن بلاده تعوّل على دعم تونس ومساندتها عبر التجارب والخبرات، مبيّنا أهمية الإستفادة من الكفاءات التونسية في مختلف المجالات، مضيفا أن موقع تونس وعلاقاتها المتميّزة مع أوروبا يجعلها بوّابة إفريقيا وستساعد بلده على حسن استثمار مواردها وإمكانياتها.

من جهة أخرى رحّب الرئيس الغيني بأهمية تنسيق المواقف على مستوى مجلس الأمن الذي تتمتّع فيه بلاده بعضوية غير دائمة، وعلى مستوى البرلمان الافريقي والبرلمان الدولي وغيرها من المؤسسات الدولية التي تضم البلدين، مشيرا الى أهمية مناصرة القضايا الانسانية العادلة باعتبار أن دول افريقيا تشترك في تاريخ طويل من النضال من أجل التحرّر والإستقلال.

يذكر أنّ اللقاء قد جرى بحضور الوفد الحكومي المرافق للرئيس الغيني وأعضاء مكتب المجلس ورئيسة مجموعة الصداقة تونس - غينيا الاستوائية.