محامية حارس بن لادن السابق: قد يسمح للعيدودي بمغادرة تونس

محامية حارس بن لادن السابق: قد يسمح للعيدودي بمغادرة تونس

قالت سيدا بازاي-يلديز، محامية التونسي سامي العيدودي الذي تم ترحيله مؤخرا من ألمانيا إلى تونس، إن قاضي التحقيق أبلغها خلال محادثة شخصية أنه قد يُسمح لموكلها بمغادرة البلاد.


وذكرت صحيفة “فرانكفورتر ألجماينه زونتاجس تسايتونج” الألمانية، في عددها الصادر أمس الأحد أن قاضي التحقيق التونسي المختص أبلغ المحامية هاتفيا “أنه لن يفرض حظر سفر بحق موكلها وأنه ليس لديه تحفظات على مغادرته إلى ألمانيا”.

وفي المقابل، كان المتحدث باسم القضطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي قد أوضح أنه سيتم مواصلة التحقيقات مع العيدودي، الحارس الشخصي السابق لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، والذي تصنفه السلطات الألمانية على أنه خطير أمنيا، مؤكّدا ضرورة أن يبقى في تونس.

ويشار إلى أن ترحيل العيدودي من ألمانيا قد تحول إلى قضية سياسية في ألمانيا.

وتم ترحيل العيدودي من مدينة دوسلدورف بولاية شمال الراين-فيستفاليا في الثالث عشر من شهر جويلية الماضي، رغم أن المحكمة الإدارية في مدينة جلزنكيرشن الالمانية قضت في الليلة السابقة للترحيل بعدم السماح بذلك.