مجموعة العمل المالي توافق على تقرير المتابعة الثالث لتونس

مجموعة العمل المالي توافق على تقرير المتابعة الثالث لتونس

وافقت مجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خلال اجتماعها العام المنعقد يومي 27 و 28 نوفمبر 2018 بلبنان، على تقرير المتابعة الثالث لتونس والذي يتضمن طلب إعادة تقييم درجات الالتزام الفني، في إطار الجولة الثانية من عملية التقييم المتبادل مع عكس الملاحظات التّي تمت إثارتها خلال المناقشات في التقرير.

وحسب تقرير نشرته المجموعة على موقعها الالكتروني أياما بعد انعقاد أعمال الاجتماع العام الثامن والعشرين من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، فإنّ تقرير تونس يبرز التقدم الذي أحرزته لتعزيز نظامها الوطني لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

كما قررت المجموعة خلال الاجتماع العام، أن تقدم تونس تقريرها الرّابع ضمن عملية المتابعة المعززة للاجتماع العام الثلاثين في نوفمبر 2019 .

يشار إلى أنه شارك في أعمال الاجتماع العام، خبراء مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب من تونس الى جانب عشرين دولة عربية عضوة في المجموعة وهي والإمارات العربية المتحدة والبحرين والجزائر وجيبوتي والسعودية والسودان وسوريا والصومال والعراق وعمان وفلسطين قطر والكويت ولبنان و ليبيا ومصر والمغرب وموريتانيا واليمن، إضافة إلى ممثلين عن عدّة دول وجهات مراقبة لدى المجموعة (المملكة المتحدة و الولايات المتحدة الأمريكية واسبانيا وألمانيا وفرنسا وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي والأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي ومجموعة العمل المالي وهيئة الأمم المتحدة ومجموعة "إيجمونت").