لسعد اليعقوبي: الحكومة اختارت الطريق الأصعب والأكثر خطورة

لسعد اليعقوبي: الحكومة اختارت الطريق الأصعب والأكثر خطورة

قال الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي، لسعد اليعقوبي، اليوم الأحد 4 مارس 2018، إن وزراة التربية لم تدع، إلى حد اليوم، الطرف النقابي إلى جلسات جدية للتفاوض رغم دقة الوضع، وضيق الوقت، وحالة القلق التي يشعر بها الجميع وكأن الامر لا يعنيها''

وأكّد لسعد اليعقوبي خلال إشرافه على أشغال مؤتمر نقابة التعليم الثانوي بجربة حومة السوق، أن الأمر اقتصر على تصريحات إعلامية للتضليل وللايهام بإمكانية التوصل إلى حل دون تفاوض جدي، وهذا السلوك لا يمكن أن يدفع إلا في اتجاه التصعيد، وفق تعبيره.

وأوضح أن غياب المفاوضات الجدية يعني أن قرارات الهيئة الإدارية الأخيرة ستطبق بالكامل إلى أن تجتمع مجددا نهاية شهر مارس لتقييم الوضع واتخاذ إجراءات تصعيدية جديدة إن لزم الأمر.

واعتبر لسعد اليعقوبي أن الحكومة باختيارها عدم التفاوض مع النقابة اختارت الطريق الأصعب والأكثر خطورة وهو التعامل مع القضايا الاجتماعية باللامبالاة وعدم الجدية، وبالتالي دفع النقابات نحو التصعيد، مؤكدا أن الحكومة واهمة إن اعتقدت أنها بذلك ستثني النقابة عن مطالبها.

كما أكد في ذات الإطار تمسك نقابة التعليم الثانوي بمطالبها، وحرصها على التفاوض من أجل الوصول إلى حلول وهو ما لا تريده الحكومة، وفق قوله، معتبرا ذلك سابقة لم تحدث في تاريخ الصراع الاجتماعي بين جمعيع الحكومات المتعاقبة والاتحاد والنقابات.