قبلي: هدوء حذر في إنتظار القرار حول الإضراب العام

قبلي: هدوء حذر في إنتظار القرار حول الإضراب العام

يسود هدوء حذر مدينة قبلي صباح اليوم الثلاثاء 23 ماي 2017 اثر ليلة تواصلت خلالها المواجهات بين المحتجين وقوات الامن إلى الساعات الأولى من الصباح.

وشهدت المدينة كرا وفرا بين المحتجين وقوات الحرس الوطني، تواصلت إلى الساعة الثالثة من صباح اليوم، تم خلالها إستعمال الغاز المسيل للدموع ضد متظاهرين حاولوا الإقتراب من منطقة الحرس الوطني وسط مدينة قبلي.
كما شرع عمال البلدية، صباح اليوم، في إزالة آثار المواجهات.
وكان محتجون اقدموا، أمس الاثنين 22 ماي 2017، على حرق سيارتين تابعتين للحرس الوطني ببئر سلطان من منطقة قصر غيلان التابعة لمعتمدية دوز وذلك في إطار مساندتهم للمتظاهرين في تطاوين.