قبلي : مسيرة سلمية للتنديد بالعملية الارهابية (فيديو)

قبلي : مسيرة سلمية للتنديد بالعملية الارهابية (فيديو)

انتظمت ظهر اليوم الاحد 12 مارس 2017، من امام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بقبلي مسيرة سلمية حاشدة ضمت الى جانب الأهالي، ممثلين عن المنظمات الوطنية والأحزاب ونشطاء المجتمع المدني والنقابيين، توجهت أولا الى مقر منطقة الأمن الوطني وسط المدينة ثم الى ثكنة فوج حفظ النظام الجهوي بطريق قابس التي استشهد احد أعوانها في العملية الإرهابية التي استهدفت ليلة البارحة دورية أمنية قارة أمام مركز البريد بجنعورة بالمدخل الجنوبي لمدينة قبلي.

ورفع المشاركون في هذه المسيرة شعارات تندد بالإرهاب وتؤكد وقوف الشعب صفا واحدا وراء المؤسسة الأمنية التي تسهر على حماية الوطن من هذه الظاهرة التي تحاول العبث باستقرار البلاد وزعزعة امنها، وقد عبر عدد من المشاركين في المسيرة على غرار الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل عن "رفض الجهة للإرهاب وعدم خشية اهلها من الإرهابيين واستعدادهم للتضحية بأرواحهم فداء للوطن ونصرة لأمنه".
وبين ان "المشاركة الغفيرة في هذه المسيرة التي جمعت الأطفال والشيوخ والنساء والرجال، تعكس إصرار الشعب على الانخراط في المعركة ضد الإرهاب، والعزم على اجتثاثه من بلادنا التي لن تتخلى عن قيمها المعتدلة الرافضة للتعصب والعنف".
من جهته، أكد رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة ان "وقوف اهالي قبلي اليوم صفا واحدا لمساندة المؤسسة الأمنية، يمثل من جهة رسالة رفض لهذه الممارسات المتطرفة، ومن جهة ثانية رسالة مواساة تشد على يد الأمنيين الذين يجودون بأرواحهم لحماية الوطن والمواطن، وتشحذ فيهم الهمم لتؤكد انه لا مكانة للإرهاب في تونس المتماسكة بفضل وحدة أمنها وجيشها وشعبها".
كما أكد عدد هام من المشاركين في هذه المسيرة على ضرورة انخراط المجتمع كافة في محاربة الإرهاب، وذلك من خلال معاضد المجهودات الأمنية عبر الإبلاغ على كافة الأشخاص والتحركات التي يستراب منها، من اجل التوقي ووضع حد لمخططاتهم التي تستهدف امن البلاد ووحدتها.