قابس: تذمر الأهالي من تأخر انطلاق بناء مقر الإدارة الجهوية للمجمع الكيميائي التونسي

قابس: تذمر الأهالي من تأخر انطلاق بناء مقر الإدارة الجهوية للمجمع الكيميائي التونسي

تأخّر انطلاق أشغال بناء مقر الإدارة الجهوية للمجمع الكيميائي التونسي بقابس بشكل ملحوظ وبات هذا التأخّر محل تساؤلات من قبل العديد من أبناء مدينة قابس ومكوّنات مجتمعها المدني.

وكانت الإدارة العامة لهذا المجمع قد أمضت خلال موكب انتظم بمقر ولاية قابس يوم 28 نوفمبر 2017 العقد الخاص ببناء هذه الإدارة مع شركة المقاولات التي فازت بهذه الصفقة.
وقد قامت هذه الشركة يوم 14 فيفري 2018 بتركيز حضيرة هذا المشروع الذي تفوق كلفته 15 مليون دينار وأنجزت بعض الأشغال قبل أن تتوقف بعد ذلك عن العمل .
ويتكوّن مقر الإدارة الجهوية للمجمع الكيميائي التونسي الذي ستدوم فترة انجازه 28 شهرا من بناية ذات 8 طوابق تتوسط بنايتين تتألف كل منها من 4 طوابق تمّت فيها مراعاة الطابع المعماري لمدينة قابس.
ومعلوم أن الإدارة الجهوية للمجمع الكيميائي التونسي بقابس مستقرةّ منذ تركيزها في بناية على وجه الكراء وقد تم تدعيمها في السنوات الأخيرة بكراء بنايتين إضافيتينبمكلنين مختلفين في مدينة قابس.