في خطاب مسرب.. ملكة بريطانيا تتنبأ بحرب عالمية ثالثة

في خطاب مسرب.. ملكة بريطانيا تتنبأ بحرب عالمية ثالثة

تنبأت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية بوقوع حرب عالمية ثالثة، وذلك في خطاب سري سربته صحيفة بريطانية يكشف عن الكلمة التي ستدعم بها شعبها حال اندلاع حرب جديدة بالعالم.

وقال الخطاب، وفقًا لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، إنها لم تتخيل في أي وقت أن هذا الحادث الرهيب سيقع، لكن رغم لحظات الرعب التي سيشهدها الجميع، فإن الصفات التي ساعدت إنجلترا على الحفاظ على حريتها مرتين خلال هذا القرن الحزين، ستزيد قوتها مرة أخرى.

وأضافت: "الجميع يعلم المخاطر التي تواجه بريطانيا تلك الأيام، وهي أكبر بكثير من أي وقت مضى"، موضحةً أن "العدو ليس الجندي ببندقيته، ولا حتى الطيار الذي يجوب السماء فوق مدننا وبلداتنا، بل القوة المميتة للتكنولوجيا التي أسيء استخدامها".

كما تضمن خطاب الملكة كيف سترد المملكة المتحدة على الهجوم النووي المحتمل من الاتحاد السوفييتي السابق، داعيةً المجتمع البريطاني إلى التوحد من أجل المرور بتلك المرحلة الصعبة.

وتدعو الملكة خلال خطابها إلى مساعدة المحتاجين والمشردين، وجعل الأسرة هي مصدر الدعم الذي تحتاج بريطانيا إليه في ذلك الوقت.

وكتب الخطاب الأصلي عام 1983، خلال ذروة الحرب الباردة الذي تم نشره عام 2013، ويتم تعديله كل فترة.

أخبار ذات صلة