في حادثة مأساوية جديدة...مصرع امرأتين وفقدان العديد من المهاجرين في عرض المتوسط (صور)

في حادثة مأساوية جديدة...مصرع امرأتين وفقدان العديد من المهاجرين في عرض المتوسط (صور)

أفادت منظمتان غير حكوميتين، بأن امرأتين لقيتا حتفهما بينما فقد عدد آخر من الأشخاص و"يرجح أنهم غرقوا" أمس السبت 27 جانفي 2017، مؤكدتين أنهما تمكنتا من انقاذ 83 مهاجرا خلال عملية إنقاذ في المتوسط.

وأوضحت منظمة "أس أو أس المتوسط" الخيرية على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، "أنه يوم مأساوي في المتوسط. تحركت سفينة الاكواريوس (التابعة للمنظمة) في مهمة انقاذ لقارب مطاطي فرغ من الهواء".

أضافت أن "المهاجرين كانوا في المياه. تم انقاذ 83 شخصا وهم بأمان على متن السفينة، ولم نتمكن من انعاش امرأتين تركتا طفلين يتيمين".


وذكرت "اس او اس المتوسط" أن الفريق الطبي لمنظمة أطباء بلا حدود أسعف ستة اطفال هم ثلاثة رضع وطفل يبلغ من العمر اربع سنوات واثنان آخران في السابعة من العمر". واضافت ان "جهوده لم تكن مجدية لانقاذ امرأتين توفيتا".

ونشرت المنظمة صورا لمهاجرين سقطوا في المياه ويستغيثون.

وقال كاميروني لأحد رجال الانقاذ على متن السفية "اكواريوس" إن "الهواء بدأ يفرغ من الزورق. كنت على الزورق وأحدهم جرني واسقطني في المياه".

ومن جهتها، أوضحت منظمة "أطباء بلا حدود" التي ساعدت أيضا في عمليات الانقاذ على متن السفينة "اكواريوس" أن "العديد من الأشخاص فقدوا ويرجح أنهم غرقوا بينهم أطفال".