فنلندا تعيش أكبر تحرك احتجاجي قبيل لقاء ترامب و بوتين

فنلندا تعيش أكبر تحرك احتجاجي قبيل لقاء ترامب و بوتين

ينظم ألاف المتظاهرين اليوم، الأحد 15 جويلية 2018، مظاهرة في العاصمة الفنلندية هلسنكي قبيل احتضانها قمة مرتقبة بين دونالد ترامب و نظيره الروسي فلادمير بوتين، احتجاجا على سياسات ترامب.

ويتوقع المنظمون أن يشارك في المظاهرة الاحتجاجية ما يصل إلى 15 ألف شخص.
فيما أكدّت الشرطة الفنلندية أن هذا الحدث سيكون أكبر عمل احتجاجي عشية القمة الروسية الأمريكية، حيث أعلن 2500 مواطن فنلندي في صفحاتهم على فيسبوك عزمهم المشاركة في الاحتجاج، بينما أظهر 8200 آخرون اهتمامهم بموضوع المظاهرة.

وقالت نيللي كينانين، أحد منظمي هذا الاحتجاج لوكالة نوفوستي الروسية، إنه من المتوقع أن يأخذ الحدث شكل "مظاهرة سلمية وعائلية وغير حزبية" في وسط هلسنكي.

و أضافت كينانين "في هذه اللحظة التي يتركز فيها انتباه المجتمع الدولي على هلسنكي، نطالب الناس برفع صوت قوي وقوي جدا دفاعا عن حقوق الإنسان والمهاجرين والديمقراطية والسلام والمناخ".

ويتضمن برنامج الاحتجاجات إلقاء كلمات لمتحدثين من فنلندا وبلدان أخرى.