فرنسا وتركيا تقرران التحرك سويًا ضد العقوبات الأمريكية

فرنسا وتركيا تقرران التحرك سويًا ضد العقوبات الأمريكية

أفادت وزارة المالية التركية، بأن وزير المالية ''براءت ألبيرق'' ونظيره الفرنسي ''برونو لومير''، ناقشا في محادثة هاتفية اليوم الجمعة 17 أوت 2018، العقوبات الامريكية ضد تركيا.


واتفق الوزيران، حسب بيان صادر عن وزارة المالية التركية، على العمل سويا للرد على مثل هذه التحركات.


وذكر البيان، أنّ الوزيرين بحثا في اتصالهما، العلاقات الثنائية بين البلدين، إلى جانب العقوبات الأمريكية ضد تركيا، كما لفت إلى أنّ الوزيرين أكدا على التعاون والتحرك سويًا، ضد الإجراءات الأمريكية.

واتفق الوزيران كذاك على إجراء لقاء بينهما في 27 أوت الجاري بالعاصمة الفرنسية باريس.

وأعرب الوزير التركي عن ترحيبه بموقف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الداعم لتركيا.

يشار إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كان قد أكد في اتصال هاتفي مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان أمس، على أهمية الاستقرار الاقتصادي لتركيا بالنسبة لبلاده.