فراس قفراش: محاولات الزج برئيس الدولة في معارك حزبية لن تجدي نفعا...وحافظ قايد السبسي يردّ

فراس قفراش: محاولات الزج برئيس الدولة في معارك حزبية لن تجدي نفعا...وحافظ قايد السبسي يردّ

قال مستشار رئيس الجمهورية فراس قفراش، إنّ ''الباجي قايد السبسي هو الضمانة الأساسيّة لحالة الاستقرار السياسي في البلاد منذ 2011''.

واعتبر فراس قفراش، في تدوينة نشرها في حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أنّ ''دعوات البعض ونصائحهم له بتفعيل الفصل 99 من الدستور ومحاولات استدراجه والزج به في معارك حزبيّة رديئة، لن تُجدي نفعًا''، فق تعبيره.

وينص الفصل 99 من الدستور التونسي على أنه ''لرئيس الجمهورية أن يطلب من مجلس نواب الشعب التصويت على الثقة في مواصلة الحكومة لنشاطها، مرتين على الأكثر خلال كامل المدة الرئاسية، ويتم التصويت بالأغلبية المطلقة لأعضاء مجلس نواب الشعب، فإن لم يجدد المجلس الثقة في الحكومة اعتبرت مستقيلة، وعندئذ يكلف رئيس الجمهورية الشخصية الأقدر لتكوين حكومة في أجل أقصاه ثلاثون يوما طبقا للفقرات الأولى والخامسة والسادسة من الفصل 89''.

عند تجاوز الأجل المحدد دون تكوين الحكومة، أو في حالة عدم الحصول على ثقة مجلس نواب الشعب، لرئيس الجمهورية الحق في حل مجلس نواب الشعب والدعوة إلى انتخابات تشريعية سابقة لأوانها في أجل أدناه خمسة وأربعون يوما وأقصاه تسعون يوما.

وفي حالة تجديد المجلس الثقة في الحكومة، في المرّتين، يعتبر رئيس الجمهورية مستقيلا.''

من جانبه، نشر المدير التنفيذي لحركة نداء حافظ قايد السبسي تدوينة ردّ فيها على فراس قفراش. وقال حافظ قايد السبسي إنّ ''ما كتبه المستشار في رئاسة الجمهورية ملمحا وكأنه ينقل موقف رئيس الجمهورية لا أساس له من الصحة''، مضيفا ''ما كتبه فراس قفراش يمثل موقفه الشخصي و ميولاته معلومة مستغلا صفته كمستشار لدى رئيس الجمهورية لبث الشكوك لدى الرأي العام السياسي و قد تأكدنا بما لا يدع مجالا للشك انه لا علم للرئيس بفحوى التدوينة المذكورة ''.