فايسبوك يساعد امرأة في كشف جريمة قتل بعد 38 سنة!

فايسبوك يساعد امرأة في كشف جريمة قتل بعد 38 سنة!

تمكنت امرأة من الوصول لسفاح قتل شقيقها وصديقته، وذلك بمساعدة موقع التواصل الاجتماعي ''فايسبوك" الذي كشف القاتل بعد 38 عاما من البحث.

وفي مقابلة تلفزيونية، كشفت بيني فارمر، شقيقة كريستوفر، أنها استطاعت الوصول "للسفاح الأميركي" على موقع فايسبوك عن طريق أولاده في سنة 2016، مما تسبب بإدانته وسجنه لاحقا.

وقررت بيني في ذلك العام البحث عن أبناء القاتل على فايسبوك، حتى وجدتهم، ثم قامت بمراسلتهم، وتفاجأت بإقرار الولدين بأنهما شهدا والدهما وهو يرتكب جريمة القتل، كما قاما بتوفير التفاصيل الكاملة للعملية.

وساعد تحقيق بيني الخاص على فايسبوك شرطة مدينة ساكرمنتو الأميركية لإدانة بوسطن، بعد 38 سنة من جريمته، ليلقى حتفه داخل السجن.

وتعود تفاصيل الحادثة حينما كان كريستوفر فارمر برفقة صديقته بيتا فرامبتون عام 1978، في رحلة عبر أميركا الوسطى، عندما تعرف عليهما رجل أميركي يدعى دوين بوسطن عرض عليهم السفر بين الجزر بقاربه.

وحسب ما نشرت صحيفة ''ميرور'' البريطانية، فقد اكتشف لاحقا أن بوسطن قتل كريستوفر وصديقته، بعد تعذيبهما، قبل أن يختفي تماما.